AL-NOOR

يمكنك عزيز الزائر التسجيل الفوري من هنا او الدخول مباشرة اذا كنت مسجل في المنتدى نتمنى لكم قضاء اسعد الاوقات
AL-NOOR

منكم واليكم نتمنى لكم الخير والسلامه والامان


    مناجاة الرحمن ________________________

    شاطر

    غسان علي العبودي
    مراقب عام

    ذكر
    عدد الرسائل : 618
    العمر : 34
    تاريخ التسجيل : 05/06/2008

    مناجاة الرحمن ________________________

    مُساهمة من طرف غسان علي العبودي في الإثنين أغسطس 03, 2009 3:29 pm

    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم





    كَثِيراً مَآنَتخَبطْ فِيْ دهَآليزْ الْحَيَآة ..
    وَنَتسَكَعْ على آرصِفة الضيآعْ ..
    رُبَمآ نَفقدْ الآمَلْ آحيآناَ كثيره ..
    وقَدْ تَصَدَمَنآ الحَيآة بـ مصآئبْ مؤلمه ..
    فـ نشعِر وكآنَ إعصَآراً هآجمنا ..
    نَلَتَفتْ يَمِيناً ويسَآراً بآحثينْ عِنْ إيديْ تنتشلنآ مِنْ الآكدَآر ..
    وَآحضَآنْ نَجدْ بـِهآ الآمآإآنْ ..
    وَتَمضيْ حَيَآتَنآ بآحثِينْ عَنْ كِسرة فَرحْ ..
    وَهَكذا نصبحْ آسرى لـِ آطوآقْاً مِنْ الحزنْ والوحِده ..
    ورَبَمآ فيْ غَفلة منآ يَتسللْ الضعفْ لـِ آروآحِنآ ..


    ••





    وفِيْ غفلة منآ ننسى قول الله تَعآلى:

    " وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ
    فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ "


    :

    :

    مآجَمَلْ اللحَظَآتْ الروحآنِيه التي تجمع بين العبد وربَه ..
    حَيَثْ يَشَعْ مِنْ زوآيآهآ عِطر الطمآنينه والْرآحة ..
    وَتحطآطَنآ آجَوآءْ السكينة والآمآنْ ..
    دَعَوهَ لَكمْ للْوقٌوفْ آمآمْ عتبآتْ الرحمنْ ..

    فلنغتسِلْ طُهراً ..

    ونَتركْ العنآنْ لـِ آروحنآ ..
    آنْ تُنآجيْ الله ..

    ••


    إلهِي أَسْأَلُكَ بِسُبُحاتِ وَجْهِكَ وَبِأَنْوارِ قُدْسِكَ، وَأَبْتَهِلُ إلَيْكَ بِعَوَاطِفِ رَحمَتِكَ وَلَطائِفِ بِرِّكَ،
    أَنْ تُحَقِّقَ ظَنِّي بِما أُؤمِّلُهُ مِنْ جَزِيلِ إكْرامِكَ، وَجَمِيلِ إنْعامِكَ فِي الْقُرْبى مِنْكَ،
    وَالزُّلْفى لَدَيْكَ، وَالتَّمَتُّعِ بِالنَّظَرِ إلَيْكَ، وَها أَنَا مُتَعَرِّضٌ لِنَفَحاتِ رَوْحِكَ وَعَطْفِكَ،
    وَمُنْتَجِعٌ غَيْثَ جُودِكَ وَلُطْفِكَ، فَارٌّ مِنْ سَخَطِكَ إلى رِضاكَ، هارِبٌ مِنْكَ إلَيْكَ،
    راج أَحْسَنَ ما لَدَيْكَ مُعَوِّلٌ عَلى مَواهِبِكَ، مُفْتَقِرٌ إلى رِعايَتِكَ.

    :/






    إلهِي ما بَدَأْتَ بِهِ مِنْ فَضْلِكَ فَتَمِّمْهُ، وَما وَهَبْتَ لِي مِنْ كَرَمِكَ فَلا تَسْلُبْهُ..
    وَما سَتَرْتَهُ عَلَيَّ بِحِلْمِكَ فَلا تَهْتِكْهُ، وَما عَلِمْتَهُ مِنْ قَبِيحِ فِعْلِي فَاغْفِرْهُ..







    إلهِي كَسْرِي لا يَجْبُرُهُ إلاَّ لُطْفُكَ وَحَنانُكَ، وَفَقْرِي لا يُغْنِيهِ إلاَّ عَطْفُكَ وَإحْسانُكَ..
    وَرَوْعَتِي لا يُسَكِّنُهَا إلاَّ أَمانُكَ، وَذِلَّتِي لا يُعِزُّها إلاَّ سُلْطانُكَ.








    لا اله إلا الله الجليل الجبار لا اله إلا الله الواحد القهار,
    لا اله إلا الله الكريم الستار لا اله إلا الله الكبير المتعال, لا اله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له مسلمون, لا اله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له عابدون لا اله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له قانتون, لا اله إلا وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له صابرون, لا اله إلا الله محمد رسول الله , اللهم إليك فوضت أمري وعليك توكلت يا أرحم الراحمين







    ربي اني ظلمت نفسي فاغفر لي ... انهـ لايغفر الذنوب الا انت ..






    اِلـهي لَيْسَ لي وَسيلَةٌ اِلَيْكَ اِلاّ عَواطِفُ رَأفَتِكَ، وَلا لي ذَريعَةٌ اِلَيْكَ اِلاّ عَوارِفُ رَحْمَتِكَ، وَشَفاعَةُ نَبِيِّكَ نَبِيِّ الرَّحْمَةِ، وَمُنْقِذِ الاُْمَّةِ مِنَ الْغُمَّةِ، فَاجْعَلْهُما لي سَبَباً اِلى نَيْلِ غُفْرانِكَ، وَصَيِّرْهُما لي وُصْلَةً اِليَ الْفَوْزِ بِرِضْوانِكَ، وَقَدْ حَلَّ رَجائي بِحَرَمِ كَرَمِكَ، وَحَطَّ طَمَعي بِفِناءِ جُودِكَ، فَحَقِّقْ فيكَ اَمَلي، وَاخْتِمْ بِالْخَيْرِ عَمَلي، وَاجْعَلْني مِنْ صَفْوَتِكَ الَّذينَ اَحْلَلْتَهُمْ بُحْبُوحَةَ جنَّتِكَ، وَبوَّأْتَهُمْ دارَ كَرامَتِكَ، وَاَقْرَرْتَ اَعْيُنَهُمْ بِالنَّظَرِ اِلَيْكَ يَوْمَ لِقائِكَ، وَاَوْرَثْتَهُمْ مَنازِلَ الصِّدْقِ في جِوارِكَ، يا مَنْ لا يَفِدُ الْوافِدُونَ عَلى اَكْرَمَ مِنْهُ، وَلا يَجِدُ الْقاصِدُونَ اَرْحَمَ مِنْهُ، يا خَيْرَ مَنْ خَلا بِهِ وَحيدٌ، وَيا اَعْطَفَ مَنْ اَوى اِلَيْهِ طَريدٌ، اِلى سَعَةِ عَفْوِكَ مَدَدْتُ يَدي، وَبِذَيْلِ كَرَمِكَ اَعْلَقْتُ كَفّي، فَلا تُولِنِي الْحِرْمانَ، وَلا تُبْلِني بِالْخَيْبَةِ وَالْخُسْرانِ، يا سَميعَ الدٌّعاءِ يا اَرْحَمَ الرّحِمينَ .






    إلهـِي آسآلـُكـ ..بِآسمـَآئِك وَصِفَآتِكَ آلحُسْنَـىآ ..
    آن تَجعل آلرآحَ ـة مَسْكنُهآ قـَلْبهُ ..
    وَ آلطمآنينة تَلُف قَلبَه بـِ نُورِ الإِيِمَـآن ..}

    يآحَي يآقيـوُم آنْتـَ آلقآدِر ..|

    واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين تقبلو تحياتي كروان

    غسان علي العبودي
    مراقب عام

    ذكر
    عدد الرسائل : 618
    العمر : 34
    تاريخ التسجيل : 05/06/2008

    رد: مناجاة الرحمن ________________________

    مُساهمة من طرف غسان علي العبودي في الجمعة أغسطس 28, 2009 6:17 am

    اتنمه الموضوع يعجبكم

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يناير 19, 2019 12:50 am